آداب المــدرب

آداب المــدرب

هذه مجموعة من الآداب التي تعكس الخلق الحسن كما تعلمتها من خلال التعامل مع الناس وبالذات من خلال الدورات والتدريس:

1- احرص على أن لا تقاطع أحداً.

2 – لا تقل (انتهى الوقت) ولكن قل (شكراً) أو (أحسنتم) ونحوها.

3 – لا تصدر أوامراً، بل اطلب بلطف (لوتكرمتم بتعبئة الاستبيان في صفحة….) بدلاً من (عبؤوا… ).

4 – تجنب الاستهزاء بأحد من الحضور، حتى لو أخطا أو تصرف بسذاجة.

5 – تجنب الكلام في السياسة وإن كان ولا بد فبشكل غير مباشر وبدون أسماء.

6 – لا تتعامل مع الحضور وكأنهم في فصل فأنت تمارس التدريب وليس التعليم.

7 – لا تحرج أحداً، ولا تصر على أحد بعينه أن يتكلم أمام الناس أو يعبئ الاستبيان أو لا يخرج من القاعة أو يجيب على سؤال معين بل كن مرناً دائماً.

8 – ابتعد عن الحديث وكأنك أستاذ لهم، بل اجعلهم يشعرون بأنك واحد منهم وحريص على الاستفادة من خبراتهم ومعلوماتهم.

9 – لا تتردد في قول لا أدري فهذا خير من الإجابة الخاطئة أو غير المقنعة.

10 – كن أنيقاً فالناس لا تهتم بالمخبر فقط وإنما يؤثر عليهم المظهر كذلك.

11 – مهما كانت المادة كبيرة والوقت قصير فاحرص ألا تعرض المادة بسرعة كبيرة فإن الهدف هو تمكن الحضور من المعلومات والمهارات وليس تفريغ ماعندك، وليس بالضرورة أن تنتهي كل التفاصيل بل اعرض المهم فقط.

12 – خالط مستمعيك، فلا تأتِ متأخراً، ولا تغادر مبكراً، ولا تجلس منفرداً في فترات الراحة.

13 – كن صبوراً في التعامل معهم فبعضهم لديه مقاومة للتغيير أو التعلم ويحتاج لشيء من الوقت.

14 – تجنب النكت أو التعليقات المتعلقة بقبيلة أو بصنف من الناس فقد تسبب حساسية لدى البعض.

15 – احترم الوقت فلا تبدأ متأخراً ولا تؤجل الراحة إلا بعد استشارتهم، ولا تختصر وقت الراحة إلا بموافقتهم الجماعية.

16 – احرص أن تكون أسماء الحضور أمامهم وحاول أن تحفظها وتستعملها فهذا سيساعد على تنمية العلاقة الشخصية بينك وبينهم.

17 – تدخل إذا حاول أحد الحضور الاستهزاء بآخر أو تقليل دوره أو تجرأ عليه فمن مهامك حماية الضعيف ومنع المشاكل.

18 – شجع الاندماج والتعارف بين المشاركين.

19 – انقل المشاكل الفردية إلى المجموعة وخذ رأيهم بحلها حتى لا يصبح النقاش شخصياً بينك وبين أحد الحضور.

20 – لا تخرج بعد انتهاء الدورة أو الدرس مباشرة بل خصص نصف ساعة إلى ساعة للاستشارات والأسئلة الشخصية